Follow by Email

السبت، 20 نوفمبر، 2010

عرق الوجه والكفين



حالات العرق الشديدة فى  اليد او الوجه قد ينظر اليها الناس او اهل المريض على انها مشكلة تافهة لا تحتاج علاج وخصوصا لو كان العلاج جراحة حتى لو كانت لمدة ساعة.
ولكن هذا ليس رأى المرضى المصابين بهذه الاعاقة فالحالات الشديدة تعوق المريض عن اداء العديد من الوظائف الاجتماعية والمهنية بل يرفض ان يسلم باليد على الناس ويمسك بمنديل طوال الوقت بالاضافةالى الانخفاض الشديد فى درجة حرارة اليد خصوصا فى الشتاء او فى الاماكن المكيفة
هذا المريض لا يستطيع الكتابة - امساك الاوراق - الرسم - الطباعة - التعامل مع الاجهزة الكهربائية والاكترونية - جميع الاعمال اليدوية  - الحياة العسكرية والتعامل مع الاسلحة بل ولا يستطيع ان يمسك يد خطيبته او زوجته و اولاده احد مرضانا قال انه لا يستطيع الصلاة فى الجامع والسلام على المصلين بعد الصلاة
و التعساء الذين يعانوا من هذا المرض فى الوجه   اسوأ حظا فدائما -وبدون اى سبب- يعطوا الناس المحيطين بهم الانطباع (الخاطئ )انهم مرتبكون او غير كفءاو خجولين خصوصا لو كان مصحوبا باحمرار- او حتى يكذبوا فى حين انهم مرتبكون فقط من العرق الغزير او الاحمرار وزيادة ضربات القلب احيانا الذين لايعرفوا ماذا يفعلوا فيه وما هو سببه؟
وقد اكتشف العلم ان هذه الاعراض هى نتيجة عن زيادة فى نشاط العقد العصبية للعصب السمبثاوى ويمكن علاجها بتدبيس العصب لايقاف عمل العقدة المعنيةdysautonomia

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق