Follow by Email

السبت، 8 يناير، 2011

طبيب نفسى: النوم بعد المذاكرة يثبت المعلومات بالمخ

ننصح بعمل تمارين للإسترخاء قبل الإمتحانات

طبيب نفسى: النوم بعد المذاكرة يثبت المعلومات بالمخ

عمل تمارين استرخاء أثناء المذاكرة ضرورى 
عمل تمارين استرخاء أثناء المذاكرة ضرورى


قال الدكتور هاشم بحرى استشارى الطب النفسى أن النوم بعد المذاكرة يثبت المعلومات بالمخ لدى الطلبة بينما التوتر يفقدهم القدرة على استرجاعها والتشتت أثناء فترة الإمتحانات مشيراً الى أن وضع الرسوم التوضيحية بالكتب المدرسية شىء مهم لعمل ربط بين المعلومات والصور.
ونصح بحرى فى لقاء مع برنامج صباح الخير يا مصر بالتليفزيون المصرى السبت الطلبة بتدريب النفس على الإسترخاء قبل الإمتحان بفترة كافية إما عن طريق الصلاة أو التنفس بعمق أو قراءة القرأن وغيرها ناصحاً بعدم ضغط أولياء الأمور على ابنائهم ليلة الإمتحان بالتركيز على المذاكرة حتى يصبحوا أطباء أو مهندسين وغيره لأن ذلك يصيبهم بالتوتر طوال الدراسة.
وأضاف أن الدراسات أثبتت وجود علاقة قوية بين النوم والقدرات العقلية فهو ييسر بصورة كبيرة استرجاع المعلومات التي تمت مذاكرتها، وذلك مقارنة بالأطفال الذين يمارسون أي هواية أو شيء ترفيهي أو يقضون أوقاتا عادية بعد مذاكرة الدروس مشيراً الى أن ترك التلاميذ ينامون بعمق بعد شرح بعض الدروس لهم يجعلهم أكثر استجابة لتذكر المعلومات بسهولة والحصول على درجات أعلى.
وحذر بحرى من السهر لفترات طويلة دون الحصول على قسط وافر من النوم لأنه يؤدي إلى إرباك الذهن وتشويش المعلومات والحصول على نتائج غير مرضية في الإجابات، مشيرا إلى أن النوم العميق لا يمنع أن يقوم الطلاب بالترفيه عن أنفسهم بعض الوقت، وذلك كنوع من إيقاظ وتحفيز النشاط بعد أخذ قسط عميق من النوم .
وأشار الى أن النوم مهم جداً لتثبيت المعلومات وهناك الكثير الذين يكملون مذاكرتهم أثناء النوم عن طريق استرجاع المعلومات المخزنة بالمخ داعياً الى ترك الحرية التامة للأبناء فى أختيار وسيلة لتحفيزهم وعقابهم على حد سواء حتى يستطيع اتخاذ قراراته بنفسه مستقبلاً.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق